تواصل المنظمة الدولية للهجرة دعم وحدة تحليل بيانات الهجرة بالجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء (CAPMAS)

القاهرة - نظمت المنظمة الدولية للهجرة، بالشراكة مع المركز العالمي لتحليل بيانات الهجرة، ورشة عمل لفريق وحدة تحليل بيانات الهجرة  في الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء (CAPMAS)  في 15-16 يوليو 2018، وتناولت الورشة موضوعات ذات صلة بالهجرة الداخلية والتحضر وتعريف بأداة تتبع التنقل والنزوح  والتي استحدثتها المنظمة الدولية للهجرة.

ﺗم ﺗدرﯾب ﺛﻼﺛﺔ ﻋﺷر ﻣن ﻣﺳؤوﻟﻲ اﻟﺟﮭﺎز وﺧﺑﯾران ﻣن ﻣﻌﮭد اﻟدراﺳﺎت واﻷﺑﺣﺎث اﻹﺣﺻﺎﺋﯾﺔ  بجامعة اﻟﻘﺎھرة ﻣن ﻗﺑل ﺧﺑراء اﻟﻣﻧظﻣﺔ اﻟدوﻟﯾﺔ ﻟﻟﮭﺟرة ﻋﻟﯽ اﻟﻣﻔﺎھﯾم واﻟﻔرص واﻟﺗﺣدﯾﺎت والأدوات  اللازمة ﻹﻧﺗﺎج ﺑﯾﺎﻧﺎت ﻣوﺛوﻗﺔ ﻓﯾﻣﺎ ﯾﺗﻌﻟق ﺑﺎﻟﮭﺟرة اﻟداﺧﻟﯾﺔ. وقدمت المنظمة الدولية للهجرة منهجيات تخطيطية قائمة على الاحتياجات بهدف تعزيز جمع بيانات الهجرة وتحليلها بشكل أفضل  لدعم  عملية صنع القرار. ويعود تاريخ شراكة المنظمة الدولية للهجرة مع الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء إلى 2013 مع أول مسح دولي للهجرة في مصر.

"كان التدريب فرصة للمشاركين لاكتساب المعرفة فيما يتعلق بنظام شامل لجمع البيانات، والذي يمثل حركة مجموعات مختلفة من السكان، بما في ذلك خصائصها واحتياجاتها. وقد شارك المشاركون بدرجة عالية وناقشوا المزايا المحتملة لتنفيذ جمع البيانات وتحليلها في مصر"،  لورنزا روسي، المنسق الإقليمي لأداة تتبع التنقل والنزوح.

وقد تم تنظيم ورشة العمل في إطار مشروع منع ومكافحة الهجرة غير النظامية في مصر (PRIME) ، والذي يهدف إلى تعزيز الاستجابات الحكومية المتكاملة والمتعددة الاختصاصات للهجرة غير النظامية في إطار نهج قائم على الحقوق

ويتوافق هذا المشروع مع إستراتيجية التنمية المستدامة في مصر: رؤية 2030 وأهداف التنمية المستدامة (SDGs) ، وخاصة الأهداف 10.7 و 11 و 17، لزيادة توافر بيانات عالية الجودة وفي الوقت المناسب وموثوقة مصنفة حسب الدخل والجنس والعمر والعرق والحالة المهاجرة والإعاقة والموقع الجغرافي وغيرها من الخصائص ذات الصلة للسياقات الوطنية.

 

لمزيد من المعلومات ، يرجى ااتواصل مع مونيكا جورج إبراهيم، iomegypt@iom.int ، هاتف: +2 276 27361 02