المنظمة الدولية للهجرة تبدأ دعمها لوزارة القوى العاملة لرفع مستوى مراكز التدريب المهني في مصر

القاهرة ، 4 فبراير 2019 – تشترك المنظمة الدولية للهجرة (IOM) مع وزارة القوى العاملة بجمهورية مصر العربية في التعامل مع توظيف الشباب بما يتماشى مع إستراتيجية التنمية المستدامة في مصر - رؤية 2030.

من خلال تزويد الوزارة بـ 30 جهاز كمبيوتر شخصي ، تقوم المنظمة الدولية للهجرة بإطلاق عملها الوطني الموجه نحو زيادة قدرات مراكز التدريب المهني في مصر. يتم تقديم هذه المساعدة الأولية في إطار خطة وطنية ، تبدأ من مركز التدريب المهني الكائن في حوش عيسى ، في محافظة البحيرة ، جنوب غرب الإسكندرية ، في منطقة الدلتا. هذا الدعم هو جزء من خطة المنظمة الدولية للهجرة لإنشاء مراكز تدريب مهنية معتمدة دوليا تحت إشراف وزارة القوى العاملة.

التقى رئيس بعثة المنظمة الدولية للهجرة في مصر السيد لوران دي بوك مع وزير القوى العاملة المصري ، السيد محمد سعفان ، لتسليم المعدات. وانتهز دي بوك هذه الفرصة لمواصلة مناقشة توسيع التعاون المستقبلي للمنظمة الدولية للهجرة ومساعدة الوزارة في تلبية احتياجات أكثر من 20 مليون شاب مصري ، من الباحثين عن تطوير مهاراتهم لدخول سوق العمل.

صرح لوران دي بوك ، رئيس بعثة المنظمة الدولية للهجرة في مصر، "يسعدني أن أطلق تعاوننا الملموس من خلال تسليم هذه الأجهزة الثلاثين إلى الوزارة. هذه البادرة الرمزية المبدئية هي علامة على استعدادنا لمواصلة الشراكة مع وزارة القوى العاملة في هذا الموضوع الهام عن توظيف الشباب في مصر. أشيد بمعالي الوزير على رؤيته المشتركة تجاه تشغيل الشباب كأداة لمنع الهجرة غير الشرعية ومنع إساءة استخدام الشباب المصريين عند استعمالهم للمهربين وللمُتاجِرين للذهاب إلى دول أخرى ".

تقوم المنظمة الدولية للهجرة حالياً بتطوير لمركز التدريب المهني في حوش عيسى ، بمحافظة البحيرة ، وذلك عن طريق تجديد قاعة لاستيعاب دروس تعليمية عن الحاسب الآلي والمخصصة لجميع المتدربين الملتحقين بالدورات المختلفة في المركز. تعتبر البحيرة واحدة من أكثر خمس محافظات في مصر حيث نشأ غالبية المصريين الذين هاجروا بشكل غير منتظم إلى أوروبا في عام 2017. ويتم التركيز بشكل خاص على مناطق المنشأ هذه ، حيث يحتاج الشباب إلى الحصول على إرشادات حول فرص العمل وإنشاء مؤسسات صغيرة ومتوسطة الحجم، الدعم الفني وإدارة الأعمال متناهية الصغر.

تساهم هذه المبادرة في تحقيق أهداف التنمية المستدامة للأمم المتحدة  (SDG): الهدف 4: جودة التعليم ؛ الهدف 8: العمل اللائق والنمو الاقتصادي ؛ و الهدف 11: المدن والمجتمعات المستدامة. كما يتماشى مع أهداف استراتيجية التنمية المستدامة في مصر (SDS) رؤية 2030.

لمزيد من المعلومات ، يرجى الاتصال بعمر عواد في المنظمة الدولية للهجرة مصر ، هاتف: +2 02 2736 5140/1 البريد الإلكتروني: oawwad@iom.int